منتدى برامج الوليد
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى فيرجى التكرم بزيارصفحة التعليمات كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل معناوذلك إذا رغبتبالمشاركة في المنتدى أما إذا رغبت بتصفح المواضيع فقط فتفضل واخترالقسم الذي تريده وشكرا

منتدى برامج الوليد


شاطر | 
 

 بكالوريا 2012اقسام الادب وفلسفة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
alkayssar
نائب المدير
نائب المدير
avatar

عدد المساهمات : 109
نقاط : 283
تاريخ التسجيل : 10/08/2011

مُساهمةموضوع: بكالوريا 2012اقسام الادب وفلسفة   15.10.11 21:13

منقول من كتاب (( المقال الفلسفي : مناهج ونماذج ))
المشكلة الأولى: في الإحساس والإدراك
"هل علاقاتنا بالعالم الخارجي تتم عن طريق الإحساس أم الإدراك ؟ وهل كل معرفة ينطوي عليها الإدراك مصدرها الإحساس ؟ وإذا كان الإحساس عملية أولية للاتصال بالعالم الخارجي ، فهل معنى ذلك أنه خال من أي نشاط ذهني ؟ "

المـوضـوع: إذا كنت أمام موقف، يقول: « نحسّ الأشياء، ثم ندركها »، ويدفعك القرار إلى أن تختبر الموقف وتفصل في الأمر، فتصف طبيعة العلاقة بين الإحساس والإدراك، فما عساك أن تصنع ؟

أولا: قبل الشروع في تحرير المقال :
1/ تحديد معاني الكلمات المفتاحية:
 الإحساس: Sensation: جميل صليبا: «الإحساس حادثة نفسية أولية وهو إما أن يكون انفعاليا، أو عنصرا من الحياة العقلية.. فكل انفعال نفسي ينتج عن تبدل عضوي .. أو هو صدى التبادلات الجسدية وانعكاس آثارها على الشعور» .
إن علاقة الإنسان بالعالم الخارجي، تبدأ على شكل إحساسات، فنحن دوما نرى أشياءً ونسمع أصواتا، ونشم روائح، ونلمس أجساما، ونذوق طعوما، كما نحس بالضغط والحرارة والبرودة، كلّ هذه الظواهر هي إحساسات، أي أنها عبارة عن الأثر النفسي، أو الحالة الذهنية أو الشعورية التي يحدثها فينا تأثير منبه خارجي (أو داخلي كحركات المعدة والأمعاء مثلا) في عضو من أعضائنا الحاسة.
 الإدراك Perception: أنطوان مقدسي: «الإدراك هو العملية النفسية التي يتمّ بواسطتها الاتصال بيننا وبين العالم الخارجي ومعرفة الأشياء في هذا العالم. وهو تابع لاهتمامنا ولقدراتنا العقلية» .
والإدراك ظاهرة نفسية مركبة: إن الأشياء التي نراها والأصوات التي نسمعها، إنّها لا تشكل إحساسات خالصة مجردة محضة، بل إنّها إدراك. نحن لا نحس الأشياء مجردة ومنعزلة، بل ندركها، نتعرف عليها في المكان كما نتعرف على علاقاتها بالأشياء الأخرى وبذواتنا، علاوة على ما نعطيه إياها من معان ودلالات نتيجة خبراتنا وتجاربنا الماضية .
2/ فهم السؤال: واضح أن الموضوع هنا يتناول العلاقة بين الإحساس والإدراك. هل يمكن القول بوجود إحساس خالص مجرد منفصل عن الإدراك (متى ؟ وبالنسبة لمن ؟) أم أن كلّ إحساس هو إدراك ؟
نجد موقفين متعارضين هما: النظرية الكلاسيكية (الذهنية والترابطية) التي تؤكد على وجود الإحساسات الخالصة، والتمييز بين الإحساس والإدراك.
- النظرية الجشطالتية والنظرية الظواهرية التي تؤكد على عدم إمكانية التمييز بين الإحساس والإدراك.
3/ تحديد المطلوب : محاولة الإجابة عن الأسئلة التالية: هل يوجد إحساس خالص ؟ أليس كلّ إحساس إدراك ؟ أو هل يمكن أن نحس دون أن ندرك ؟
4/ تحديد طريقة المعالجة : إنّ طبيعة الموضوع تقتضي استعمال الطريقة الجدلية.

لمطالعة المزيد راجع كتاب (( المقال الفلسفي : مناهج ونماذج ))
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
بكالوريا 2012اقسام الادب وفلسفة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» كارثة 2012.. حقيقة أم خيال؟!
» مجموعة من الافلام التى تتحدث عن عام 2012 ( نهاية العالم ) اربعة افلام
» ==تدمير المسجد الاقصى2012م==
» القطب الشمالي دون جليد عام 2012
» 23 ديسمبر 2012 , هو نهايه العالم لتفاصيل هنا والله اعلم

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى برامج الوليد :: قسم التعليم الابتدائي+ والمتوسط+ والثانوي :: منتدى التعليم الثانوي-
انتقل الى:  
 

 

 

 

 

  

 

 

 

 

 

 
::: الصحف العربية :::